مسكنات الآلام، القاتل الخفي!

ايمان الزويري
ايمان الزويري
مديرة مشاريع ومحررة - قسم المحتوى والتواصل الاجتماعي
2017/12/13 م ، 24/3/1439هـ
مسكنات الآلام، القاتل الخفي!
مسكنات الآلام، القاتل الخفي!

حذر باحثون بريطانيون من خطر تناول العقاقير المسكنة لما لها من آثار سلبية على الصحة.

 

ونشر موقع "Medical Xpress" مقالا يسلط الضوء على النتائج التي توصل إليها علماء جامعة نيوكاسل، والتي تشير إلى أن تناول الأدوية المسكنة بكميات كبيرة يؤدي إلى السمنة والأرق وارتفاع ضغط الدم.

 

فقد درس الأخصائيون قبل كل شيء الآثار الجانبية لتناول المسكنات المنتشرة بكثرة مثل الغابابينتين والبريغابالين وغيرها من المواد "الأفيونية" المسكنة للألم، وتبين أن جميع هذه العقاقير تضاعف من خطر الإصابة بالأمراض المذكورة.

 

كما قام الباحثون بتقييم نظام عمل القلب والأوعية الدموية ومعدلات التمثيل الغذائي لـ 133 ألف شخص من قاعدة بياناتهم الموجودة في "البنك البيولوجي" للملكة المتحدة، بعد تقسيم المشاركين في التجربة إلى مجموعتين، الأولى تتناول المسكنات إلى جانب أدوية أمراض القلب والأوعية الدموية، والثانية تتناول فقط أدوية أمراض القلب والأوعية الدموية.

 

وأظهرت نتائج الدراسة أن مرضى المجموعة الأولى شهدوا زيادة في الوزن "السمنة" أكثر من أفراد المجموعة الثانية بزيادة بلغت 95%، وارتفاع أكبر لضغط الدم بنسبة 68%، كما اشتكى أغلبهم من الأرق.

 

لذلك ينصح الأطباء بعدم تناول الأدوية والعقاقير المسكنة للذين يعانون من أمراض مزمنة مثل الصداع النصفي وآلام الظهر والقلب والأوعية الدموية.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً